كليه الأداب
اهلا وسهلا بك فى منتدى كلية الاداب




 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 زي النهارده عاد آية الله الخمينى إلى إيران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زينب

avatar










انثى الابراج : الدلو الأبراج الصينية : الحصان
عدد الرسائل : 1008
العمر : 26
العمل/الترفيه : طالبة
السٌّمعَة : 0
نقاط : 1546
تاريخ التسجيل : 28/03/2009

مُساهمةموضوع: زي النهارده عاد آية الله الخمينى إلى إيران   الإثنين فبراير 01, 2010 2:46 am

عاد آية الله الخمينى إلى إيران

كتب ماهر حسن ١/ ٢/ ٢٠١٠
اسمه كاملا روح الله بن مصطفى موسوى، وهو مولود فى ٢٤ سبتمبر ١٩٠٠ فى قرية خمين جنوب غربى مدينة «قم» الشهيرة ولقب باسم هذه القرية (الخمينى)، وكان أبوه عالما وفقيها قتله أحد كبار الملاك، بسبب دفاعه عن حقوق الفلاحين وكان الخمينى طفلا.

انضم الخمينى إلى الحوزة العلمية لآية الله عبدالكريم الحائرى أحد علماء مدينة «آراك» الذى انتقل إلى قم وبصحبته الخمينى فى ١٩٢٢ ولما أتم تعليمه بدأ فى مساعدة أستاذه فى التدريس ومنعه رجال الشاه من إلقاء الدروس بسبب تطرقه للسياسة، وزادت المعارضة لنظام الشاه وكان الخمينى على رأس المعارضين وكانت المناسبة الأولى التى ظهر فيها اسم الخمينى أثناء احتفالات الشيعة بذكرىاستشهاد الإمام الحسين فى يوم عاشوراء حيث دعا إلى التظاهر والإضراب، واستجابت الجماهير لنداءاته وأظهر ذلك تأثير الخمينى فى الجماهير.

وقمع الشاه المظاهرات واعتقل الخمينى، ونفاه فسافر إلى تركيا، ثم النجف الأشرف بالعراق ليتجمع حوله المعارضون للشاه خارج إيران، وبدأ العلماء يفكرون فى الإطاحة بالشاه ثم رحل إلى دمشق بعد رفضه أن يكف عن مهاجمة الشاه ثم توجه إلى باريس فى أكتوبر ١٩٧٧ واستقر فى بيت صغير فى ضاحية نوفل لوشانو غربى باريس والتى كانت نقطة تحول فى تاريخه وتاريخ بلاده، وكانت أشرطة الخمينى المسجلة تحرك الشارع ضد الشاه.

وفى يوم الجمعة ٨ سبتمبر ١٩٧٨ وقعت مصادمات بين الشرطة والمدنيين سقط خلالها أربعة آلاف قتيل، وسمى ذلك اليوم «الجمعة الدامى» وامتدت المظاهرات إلى أربعين مدينة، ورفض الخمينى التفاوض مع الحكومة الإيرانية، وسقطت الحكومة، وكُلف رئيس الأركان «غلام رضا أزهرى» بتشكيل حكومة جديدة ورأى الخمينى ضرورة تحييد الجيش فى الصراع بين الشعب والشاه، فخصص جزءًا كبيرًا من آلته الإعلامية وطلب من الشعب الثائر ألا يصطدم بالجيش واستمرت الاضطرابات والمظاهرات وأعلن الخمينى أنه سيرفض أى حكومة طالما بقى الشاه،

وأنه لن يقبل إلا بسقوطه وإقامة جمهورية إسلامية تمنح صلاحيات دستورية مطلقة للفقيه، وغادر الشاه إيران فى ١٦ يناير ١٩٧٩ إلى القاهرة .وفى مثل هذا اليوم ١ فبراير ١٩٧٩ وصل الخمينى إلى طهران ومضت الأحداث سريعة واستقر الأمر للخمينى بعد شد وجذب مع حكومات أخرى إلى أن توفى الخمينى فى ٣ يونيو ١٩٨٩.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Reem abu elkhir

avatar



انثى الابراج : السمك الأبراج الصينية : القط
عدد الرسائل : 836
العمر : 30
السٌّمعَة : 0
نقاط : 1377
تاريخ التسجيل : 18/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: زي النهارده عاد آية الله الخمينى إلى إيران   الإثنين فبراير 01, 2010 9:47 am

مرسي يازووبه..تسلم ایدک Smile

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
زي النهارده عاد آية الله الخمينى إلى إيران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كليه الأداب :: المنتدى العام-
انتقل الى: